الأربعاء , 28 يونيو 2017
الرئيسية / الأخبار الوطنية / هشام عجبوني : رئاسة الحكومة ، المحسوبية باقية وتتمدد

هشام عجبوني : رئاسة الحكومة ، المحسوبية باقية وتتمدد

 

كتب هشام عجبوني عضو المكتب السياسي للتيار الديمقراطي تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي تحت عنوان المحسوبية باقية وتتمدد وذلك على خلفية تسمية زوجة مستشار رئيس الحكومة ومدير ديوانه كمكلفة بمأمورية بنفس الديوان.

وهذا النص الكامل للتدوينة :

المحسوبيّة باقية و تتمدّد…
بمقتضى أمر عدد 675 مؤرِّخ في 2 جوان 2017، سُمِّيَت السيدة إيمان بالرّيش حرم الماكني، مستشار المصالح العموميّة، مكلّفة بمأموريّة بديوان رئيس الحكومة ابتداءً من 28 أفريل 2017!
السيدة إيمان بالرّيش هي زوجة السيد الهادي الماكني!
و السيد الهادي الماكني هو مدير ديوان رئيس الحكومة!
و رئيس الحكومة هو الذي أعلن منذ أسابيع الحرب على الفساد!
و المحسوبيّة هي نوع من أنواع الفساد!
فبحيث، ثبتولنا رواحكم عاد! تحاربوا في الفساد أو تكرّسوا فيه؟؟
بعض الملاحظات :
السيدة إيمان بالرّيش سُمِّيَت قبل ذلك مكلّفة بمأموريّة في ديوان وزير الوظيفة العموميّة و الحوكمة السابق عبيد البريكي الذي استقال و أُلغيت وزارته! (أكيد بدون وساطة و بدون محسوبيّة! )
لا أشكّك في كفاءة السيدة إيمان بالرّيش و لا أعرفها و لا أعرف زوجها و لهم منّي كلّ الإحترام، و لكن من واجب كلّ مواطن التّشهير بهذه المظاهر التي أصبحت تنخر البلاد و تمسّ من مبدأ تكافؤ الفرص!
سبق و أنّ نبّهنا لتعيين أخت رئيس كتلة نداء تونس سفيان طوبال و كذلك شقيق النّائب أسماء أبو الهناء في مؤسسة عموميّة عن طريق الإنتداب المباشر و بدون توفّر الشروط القانونية، و موقع نواة قام بتحقيق و أكّد هذه المعلومات، و لكن لا حياة لمن تنادي و السيد يوسف الشّاهد كان شاهدا “ما شافشي حاجة”!
تسقط دولة المحسوبيّة
حرب على الفساد ماذا…….؟؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *