الجمعة , 15 ديسمبر 2017
الرئيسية / العالم / لبنان : ماذا سيعقب قبول الحريري دعوة ماكرون لزيارة فرنسا

لبنان : ماذا سيعقب قبول الحريري دعوة ماكرون لزيارة فرنسا

أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، اليوم الخميس، قبول رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري دعوة الرئيس إيمانويل ماكرون لزيارة فرنسا.

و تاتي هذه الدعوة عقب مفاوضات بدات بمحادثة هاتفية اجراها الرئيس الفرنسي مع ولي العهد السعودي الثلاثاء الماضي و استكملها يوم الامس وزير الخارجية الفرنسي.

هذا و قد نفى ماكرون أن تكون دعوة الحريري إلى فرنسا عرضاً لمنفى سياسي في حين قال مصدر فرنسي إن الحريري سيصل إلى فرنسا في “الأيام القادمة” مع أسرته، بصفته رئيس وزراء لبنان و لكن الموعد لم يحدد بعد، وغير واضح.

و كان الحريري قد اعلن استقالته الاسبوع الماضي من العاصمة السعودية الرياض. استقالة رفضها الرئيس اللبناني ميشال عون متهما السعودية باحتجازه “رهينة” ووصف ذلك بأنه “عمل عدائي”. بينما نفت الرياض احتجاز الحريري أو إجباره على الاستقالة.

وخلال لقائه مع وفد اعلامي ، اشار عون إلى أن “الحريري وعائلته هم تحت المراقبة” وأن “لدى السلطات اللبنانية معلومات غير مؤكدة على أن من يحرس الحريري هو جهاز “بلاك ووتر”، وليس الأمن السعودي الرسمي”.

كما أكد عبر احدى التغريدات على حسابه على موقع تويتر”لا شيء يبرر عدم عودة الرئيس الحريري بعد مضي ١٢ يوماً. وعليه نعتبره محتجزا وموقوفا، ما يخالف اتفاقية فيينا وشرعة حقوق الانسان”.

و في رد له على هذه التصريحات قال عقاب صقر النائب عن تيار المستقبل لوكالة رويترز للأنباء “كلفني الرئيس الحريري أن أعلن تقديره العالي لحرص الرئيس عليه وكل الحريصين والقلقين عليه، وقال إنه يتفهم قلقهم. لكنه يؤكد للجميع أنه ليس محتجزا وعائلته ليست محتجزة”.
وأضاف “هذا تكليف من الرئيس الحريري وليس كلامي أنا”.

صفاء حيوني

التعليقات عبر الفيسبوك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *