الأربعاء , 16 أغسطس 2017
الرئيسية / الأخبار الوطنية / قضية كاكتوس : مقترح صلح في الأفق لا يخدم مصالح الدولة (وثيقة)

قضية كاكتوس : مقترح صلح في الأفق لا يخدم مصالح الدولة (وثيقة)


تحصلت التيار نيوز على نسخة من اقتراح صلح وجهه المدير العام للتلفزة المقال مؤخرا إلى لجنة التصرف في الأملاك المصادرة التي رفضته باعتباره لا يخدم مصلحة الدولة التي يمكنها في جميع الحالات استخلاص أموالها دون هذا الكتب وشروطه، علما وأن شركة كاكتوس المصادرة منها 51 بالمائة من طرف الدولة تخضع منذ مدة لمناورات تهدف إلى القضاء عليها تمهيدا لإتمام سامي الفهري لأستوديو على ملكه أقامه في منطقة الفجة، استعدادا لترك مجرد بناية بتجهيزات لم تعد لها قيمة كبيرة بعد تحويل إنتاج البرامج التي تعرضها قناة الحوار التونسي إلى شركات أخرى غير كاكتوس، تستعمل بعضها معدات كاكتوس وتحقق أرباحا دونها.
بوصول الملف إلى كاتب الدولة لأملاك الدولة الذي أصبح ينظر في بعض الملفات التي هي من صلاحيات المكلف العام بنزاعات الدولة، (وهذا موضوع يجب العودة إليه لاحقا) وصلتنا معلومات عن كونه يتجه لقبول هذا الصلح. السؤال: دولتنا ومؤسساتها في خدمة من؟ من ينقد كاكتوس برود التي تملك الدولة 51 بالمائة منها ؟ رزق البيليك سياسة من سلكها وجبت محاسبته عاجلا أم آجلا، ففي هذه البلاد شعب بقطع النظر عن وجود دولة محترمة أم لا.
التيار نيوز

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *