الأربعاء , 22 مايو 2019
الرئيسية / العالم / قضاء السيسي يعدم تسعا من الشباب، وابنة الفقيد تقول هم أبرياء

قضاء السيسي يعدم تسعا من الشباب، وابنة الفقيد تقول هم أبرياء

نفذت مصلحة السجون المصرية صباح يوم الأربعاء20 فيفري 2019 حكم الإعدام شنقا على 9 شباب وجهت لهم تهم باغتيال النائب العام المصري المستشار هشام بركات.

و تعود القضية لسنة 2015 حيث استهدف المستشار بركات في حادث تفجير بسيارة مفخخة و ذلك أثناء توجه من بيته إلى عمله خلال مروره بشارع شارع عمار بن ياسر المتاخم لمبنى الكلية الحربية بضاحية مصر الجديدة. واصيب بنزيف داخلي وشظايا وتهتكات في الكبد، وأجريت له عملية جراحية دقيقة فارق على اثرها الحياة في مستشفى النزهة الدولي عن عمر يناهز 65 عاما.

اما المتهمون بالاغتيال فهم: “أحمد طه، أبوالقاسم أحمد، أحمد جمال حجازي، محمود الأحمدي، أبوبكر السيد، عبدالرحمن سليمان، أحمد محمد، أحمد محروس سيد، إسلام محمد،تتراوح اعمارهم بين 23 و 30 سنة تعرضوا للاخفاء القسري و للتعذيب حسب ما ورد في شهاداتهم.

وشهدت الساعات الاخيرة، مطالب حقوقية واسعة بوقف حكم الإعدام لعل ابرزها بيان منظمة العفو الدولية.
و قد تداول نشطاء مقاطع فيديو لعدد من المتهمين يروون فيها تفاصيل عن تعرضهم للتعذيب و اجبارهم على الاعتراف بالجريمة دون تحقيق.

هذا و قد نشرت نجلة الفقيد على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي : “شهادة أمام الله، عرفت أن في شباب في قضية اغتيال بابا هيتعدموا قريب.. أنا هقول اللي جوايا وأمري لله لأن دي أرواح ناس زي روح بابا.. الولاد دول مش هما اللي قتلوا بابا وهيموتوا ظلم الحقوهم واقبضوا على القتلة الحقيقيين.” بينما صرح وكيل النيابة المصري محمد هشام بركات نجل النائب العام، بان صفحة أخته مسروقة و لا علاقة لها بكل ما ينشر عليها.

و حسب تقارير منظمات حقوقية، تعتبر احكام الإعدام في عهد السيسي الأكبر في تاريخ مصر حيث تنفيذ أحكام بحق .أكثر من 170 شخصا على الأقل منذ 2013، منها 15 حكما تم تفيذه خلال شهر فيفري الجاري.

 

صفاء حيوني

التعليقات عبر الفيسبوك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *