الأربعاء , 23 مايو 2018
الرئيسية / الأخبار الوطنية / عاجل وخطير : الإتحاد الأوروبي يصنف تونس على القائمة السوداء لتبييض الأموال وتمويل الإرهاب

عاجل وخطير : الإتحاد الأوروبي يصنف تونس على القائمة السوداء لتبييض الأموال وتمويل الإرهاب

صوت البرلمان الأوروبي اليوم لصالح مقترح وضع تونس على القائمة السوداء للدول التي لا تتخذ الإجراءات الضرورية للتصدي لتبييض الأموال وتمويل الإرهاب مثلها مثل اليمن و سوريا والعراق وأفغانستان.

ويأتي هذا التصويت عقب اجتماع لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية يوم 29 جانفي وقررت عرض ثلاث دول لإضافتها للقائمة السوداء وهي تونس وسريلانكا وترينيداد وتوباجو.

وسيكون لهذا القرار تداعيات إقتصادية وسياسية قاسية على بلادنا وحتى على المعاملات المالية للتونسيين.

وقد أكد شكري الجلاصي عضو المكتب السياسي للتيار الديمقراطي أن لجنة التحاليل المالية المشرف عليها البنك المركزي (CTAF) سبق ونبهت السنة الفارطة من مخاطر تبييض الأموال في عدة قطاعات، وجاء في تقريرها شيء مفزع بخصوص القطاع المصرفي و البنكي.

التقرير ذكر حينها أنّ 70% من مرتكبي جرائم غسيل الأموال في تونس عبر البنوك هم أجانب/غير مقيمين ويستعملون تونس كمحطة عبور سهلة و عديمة الرقابة الجدية.

اللجنة ذكرت أنّ 57% من البنوك لا تقوم بالتثبت و لا تفعّل الإجراءات المفروضة لمراقبة مصادر تلك الأموال و الجهة المرسلة لها (رغم أنّ قانون الإرهاب و غسيل الأموال صارم في هذا الباب).

والأسباب الرئيسيّة حسب اللجنة هو ضعف تكوين موظفي البنوك في هذا المجال وعدم معرفتهم بما يتوجب عليهم القيام به وفقدانهم لآلية ومنظومة إعلامية في الغرض، و أيضا نقص الموارد البشرية المشتغلة على الرقابة صلب البنوك التونسية.

كما ذكرت اللجنة أنّ بعض التصاريح بشبهة غسيل الأموال التي قامت بها البنوك تمّت بطريقة بعدية بعد إتمام الصفقات المالية المشبوهة ووصول الأموال إلى دول أخرى في حين كان يفترض بها أن لا تقوم بذلك في صورة وجود شبهة…

التعليقات عبر الفيسبوك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *