السبت , 24 أغسطس 2019
الرئيسية / الأخبار الجهوية و المحلية / زينب بن حسين تستغل رئاسة المجلس البلدي المنحل بباردو بدون صفة قانونية في حملة انتخابية مبكرة

زينب بن حسين تستغل رئاسة المجلس البلدي المنحل بباردو بدون صفة قانونية في حملة انتخابية مبكرة

قدم يوم 8 أفريل 2019، 18 عضوا بالمجلس البلدي بباردو إستقالتهم الجماعية من المجلس البلدي وبعد مضي آجال 15 يوما أصبح المجلس البلدي منحلا في 23 أفريل 2019.

وبالعودة للفصل 204 من مجلة الجماعات المحلية الفقرة الخامسة يتولى الكاتب العام للبلدية طيلة فترة إيقاف المجلس البلدي تسيير إدارة البلدية ويأذن بناء على تكليف من الوالي بالنفقات التي لا تتحمل الانتظار، إلا أن السيدة رئيسة المجلس البلدي المنحل قانونا مازالت تباشر مهامها إلى اليوم وتستغل موارد البلدية (مكتب رئيس البلدية وسيارة البلدية…) من غير وجه حق وبخلاف الصيغ القانونية.

كما تستغل السيدة زينب بن حسين رئيسة قائمة النهضة في انتخابات ماي 2018 ورئيسة المجلس البلدي المنحل موارد البلدية وصلاحياتها للقيام بحملة انتخابية مبكرة. إذ لم ينظر المجلس البلدي طيلة رئاستها في مطالب الربط بالشبكات العمومية ولا بلقاء المواطنين لهذا السبب وبقدرة قادر بعد إيداع ملف ترشحها مجددا في الانتخابات البلدية هذه المرة على رأس قائمة مستقلة ورغم فشلها الكبير في الاضطلاع بمهامها وتسببها في حل المجلس، فإن رئيسة المجلس المنحل قامت البارحة بإصدار بلاغ تدعو فيه المواطنين أصحاب مطالب الربط بالشبكات العمومية إلى جلسة إستماع يوم السبت 18 ماي 2019 بالرغم من عدم أهليتها لممارسة صلاحيات رئيس البلدية بإعتبار المجلس منحلا منذ 23 أفريل 2019 وهي بذلك في خرق واضح للقانون ومستغلة صفة رئيس البلدية وحاجة المواطنين للقيام بحملة انتخابية خارج الأطر القانونية.

التعليقات عبر الفيسبوك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *