السبت , 20 يناير 2018
الرئيسية / مقالات و آراء / تدوينة للسيد حافظ يحمدي : ” أصالة المرأة التونسية وشرفها خط أحمر “

تدوينة للسيد حافظ يحمدي : ” أصالة المرأة التونسية وشرفها خط أحمر “

قرار شركة الإمارات للطيران هو قرار سياسى وسيادي إستفزازى غير مسؤول وعنصرى يستهدف كرامة بلاد وشعب. المفروض أن يرتقى الموقف الرسمى التونسى إلى إستدعاء ومساءلة السفير وحتى إن وصل الأمر إلى قطع العلاقات. لأن القضية ترتقى إلى المساس بالأمن القومى وضربها فى الصميم لعنصر مجتمعى أساسي، كلنا نعتز ونفتخر به وهو المرأة الفاعلة والمربية والمؤطرة الأولى للعائلة التونسية.

هذه قضية سيادية تجمعنا ولا يمكن أن تفرقنا مهما كانت إختلافاتنا السياسية.
للأسف عندما أقرأ أن الديبلومسية التونسية باسم الإعتدال المذل والمهين، مرتبكة وتبحث عن أعذار و تسعى لرفع هذا الحظر لتنتهى القصة بدون أدنى رد على وقاحة القرار وجرمه، لا يمكننى إلا أن أجزم أن رئاسة الجمهورية والخارجية والأحزاب الحاكمة لا تمثلنى ولا يمكن أن تمثل التونسيين بهذا الخضوع والإرتباك.
الهوة واسعة بيننا فكريا وحضاريا وما يحصل اليوم لا يمكن السكوت عليه. وجب ايجاد حلول عاجلة حتى يحفظ ما تبقى من كرامة لهذا الشعب ويعيد بناء الثقة و الاعتزاز بالإنتماء لهذه الأرض الطيبة.
تصوروا أن هذا القرار الجائر والمتعجرف حصل للمرأة الفرنسية أو الجزائرية أوحتى لأفقر بلد إفريقى، ماذا سيكون الرد ؟!
المليون مرأة التى رشحت الباجى ليسكن قرطاج تهان اليوم فى شرفها على مرأى من العالم وفى صمت رهيب من القصور.

موعدنا فى 2019 لم يعد موعدا إنتخابيا بقدر ما هو معركة إسترداد للكرامة وللشرف.

التعليقات عبر الفيسبوك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *