الجمعة , 15 ديسمبر 2017
الرئيسية / خبر وتعليق / تدوينة، بقلم هشام عجبوني: ما هي النجاحات التي حقّقها الباجي قايد السبسي منذ تولّيه رئاسة الجمهورية؟؟

تدوينة، بقلم هشام عجبوني: ما هي النجاحات التي حقّقها الباجي قايد السبسي منذ تولّيه رئاسة الجمهورية؟؟

 

سياسة الإستحمار و الإستغباء باقية و تتمدّد!

نور الدين بن تيشة، المستشار الاول لرئيس الجمهورية و البوليس السياسي السّابق و اختصاصي الفبركة :

“دعوة محمّد عبّو لنشر الملف الطبّي للباجي قايد السبسي مردّها حالة الإستياء التي انتابته جرّاء النّجاحات التي حقّقها رئيس الجمهورية خاصّة منها المصادقة على قانون المصالحة الإدارية”!

و أضاف : “كلّ حاجة يقوم بيها الرّئيس الحمد لله تنجح….رئيس الجمهوربة قدّم برشة للتوانسة و مازال بش يقدّم!”

و اتّهم المطالبين بالملف الطبي لرئيس الجمهورية بأنّ لهم مرض في عقولهم!

في حقيقة الأمر، طبيعي جدا أن يقوم السيّد هذا بمثل هذه التصريحات فتلك هي مهمّته و يتلقَّى عليها أجرا من دافع الضّريبة! فهو أصبح مثالا للبروباغاندا الرخيصة و المبتذلة (راجعوا تصريحاته بعد زيارة الباجي لسوسة و ما رافقها من بروباغاندا نوفميريّة)!

و للتذكير، نور الدين بن تيشة نفسه لم يدعّم ترشّح الباجي قايد السبسي في انتخابات 2014، بل دعَّم توشيح مصطفى كمال النّابلي (مرشّح كمال اللطيّف) بدعوى أنّ سنّ الباجي لا يسمح له بقيادة البلاد! فهل كان عنده وقتها مرضا في عقله؟؟

على كلّ، السؤال الأساسي الذي حيّرني بعد الاستماع لردّه على محمد عبّو :

ما هي النجاحات التي حقّقها الباجي قايد السبسي؟؟

طبعا، باستثناء إعادة صنبة بورڤيبة إلى قلب العاصمة، و إعادة تهيئة غرفة نوم بورڤيبة في قصر قرطاج، و المصعد الكهربائي الذي بناه في مقرّ إقامته (للصعود الى طابق واحد)، و إعادة تهيئة قصر الحمامات للإستجمام و تقسيم التونسيين لمدّة سنتين حول قانون لتبييض الفساد و العفو على الفاسدين و ضرب مسار العدالة الإنتقاليّة و التحيّل على التونسيين بوعود انتخابيّة وهميّة و برنامج اقتصادي بش يدوّخنا و تقسيم حزبه إلى خمسة شقوق من أجل عيون ابنه المدلَّل حافظ!

هشام عجبوني

التعليقات عبر الفيسبوك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *