السبت , 21 أكتوبر 2017
الرئيسية / خبر وتعليق / الشيطان يكمن في التفاصيل

الشيطان يكمن في التفاصيل

 

منذ أيام، موظفة متحجبة (و ذكرت هذا التفصيل قصدا) تمنع مواطنة محترمة (و اؤكد ذلك لانني اعرفها شخصيا) من الدخول لمحكمة قرطاج بداعي ارتدائها لفستان، قررت ان طوله، لا يناسب هيبة الادارة.
حسب قراءة هذه الموظفة لنواميس الادارة، فان لباس المرأة اللائق يجب ان يغطي “فارتها”.
هذه الموظفة نسيت ان نفس هاته النواميس كانت تمنعها، في ماض ليس بالبعيد، من دخول نفس الادارة دون نزع حجابها. لكن يبدو اننا لا ندافع عن الحريات، بل فقط على حرياتنا.
منع مواطنة من دخول ادارة بسبب هندامها، مقاضاة و سجن مواطن لافطاره في رمضان، ايقاف شباب عبروا عن موقف سياسي (مهما كان موقفنا منه) … كل هذا في بضع ايام، قد يراها البعض تفاصيلا، و لكن الشيطان يكمن في التفاصيل … و الطغيان ايضا.
افلا يتعظون…

نبيل حجي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *