السبت , 17 نوفمبر 2018
الرئيسية / مقالات و آراء / مقالات / الشيخ مورو يغادر الجلسة و يردّد ” انا مانيش متخلّق؟ “

الشيخ مورو يغادر الجلسة و يردّد ” انا مانيش متخلّق؟ “

يظهر الشيخ عبد الفتاح مورو النائب الأوّل لرئيس مجلس نواب الشعب في مظهر التونسي المحافظ المعتدل الذي يتحلّى بطابع الهزل مع بعض الجدّ و يظهر صديقًا للجميع مُسالِمًا أحيانًا و صداميّا أحيانًا حينما يتعلّق الأمر بهجُومٍ على أحد أصدقاءه إمّا أصدقاء الأمس أو الجُدد.

يستغلّ أحيانًا الشيخ عبد الفتاح منصبه فوق كرسيّ رئاسة المجلس ليُمرّر رسائله التي يُريد لمن يُريد و كيفما يُريد .. فبعد أن أتمّت النائبة سامية حمّودة عبو مداخلتها تحت قبّة البرلمان في إطار سؤال كتابي لوزير التجارة عمر الباهي، سمح الشيخ عبد الفتاح مورو لنفسه بأن يعقّب على سؤال النائبة في خروج واضح عن النظام الداخلي لمجلس نوّاب الشعب الذي لا يُتيح لرئيس المجلس أن يتدخّل و يعلّق على مضامين مداخلات النوّاب.
و يدخل تعليق الشيخ عبد الفتاح مورو في إطار صداقة الجميع والدفاع عن وزراء الحكومة التي تُشارك فيها حركة النهضة بل وتدعمها!
توجّه النائب عن الجبهة الشعبيّة أيمن العلوي لرئيس المجلس و قال له أنّ التعليق على مداخلة النوّاب ليس من مهامه .. ولمّا طلب منه السّكوت قال له النائب أيمن العلوي ” تخلّق “.
فهاج الشيخ عبد الفتاح مورو ورفع الجلسة مُردّدا ” أنا مانيش متخلّق ؟ ” و رجع ليطلب العذر من الوزير الحاضر و أعلمه أنه سيأتي من يرأس المجلس بدله.
يبدو أنّ الشيخ عبد الفتاح مورو لم يستوعب المقولة الشهيرة التي تُجزم بأن صديق الجميع لا صديق له و هو مصرٌّ إصرارًا مُلحًّا على أن يكون صديقًا للجميع وهو أمرٌ يفشلُ فيه كلّ مرّة ويخرج منه بجروح عميقة.

غسان الشقراني

التعليقات عبر الفيسبوك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *