الأربعاء , 18 أكتوبر 2017
الرئيسية / مقالات و آراء / مقالات / الرجل الذي قال لا للباجي قايد السبسي (فيديو)

الرجل الذي قال لا للباجي قايد السبسي (فيديو)

ظهر مساء اليوم مواطن تونسي ظهورا استثنائيا في سلسلة الكاميرا الخفية الماسك التي تبثها إحدى القنوات التلفزية.
وتتمثل فكرة البرنامج في تنكر الفكاهي وسيم الحريصي (ميقالو) في شخصية الرئيس الباجي قايد السبسي وتجسيد دوره من خلال محاولة وضع بعض الضيوف في مواقف محرجة والضغط عليهم للقبول بأشياء مختلفة.
وخلافا لسابقيه الذين وقعوا في شباك الرئيس الذي كان يأمرهم بتزوير الحقائق وتجاوز القانون ، فإن المواطن البسيط سامي (29 سنة) الذي ظهر في حلقة اليوم أظهر تحديا وإرادة حرة وحديدية أمام إغراءات المال وترهيب السلطة فقد رفض تسجيل فيديو مفبرك يبين أنه قام بإيقاف مجموعة من الأشخاص ينتمون لحزب سياسي قاموا بالإعتداء على منزل ابنة الرئيس وأكد لهم بأنه لم يكن حاضرا في الواقعة ليدلي بشهادته. وأمام إصرار الرئيس(ميقالو) والمقربين منه (عبد الجليل وبثينة) من خلال وعده بوظيفة حارس وأجر شهري ب2500 دينار في حالة القبول وبسجنه في حالة الرفض ، فقد كانت إرادته قوية وأكد لهم أنه تربى على الإفصاح بالحقيقة والوضوح وعدم التلاعب بحقوق الناس كلفه ذلك ما كلفه.
هذا الظهور البسيط لمواطن تونسي يؤكد لنا أنه مازال في هذا الوطن أناس مستعدين للتضحية من أجل رفعته ونمائه ومقبلين على الحق لا يخافون فيه لومة لائم ومستعدين لرفض كل إغراءات المال والسلطة وهؤلاء هم مستقبل هذه البلاد.

عادل علجان

تعليق واحد

  1. برافو لشاب تونسي خارج عن المألوف الف تحية لهذا الشهم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *