الثلاثاء , 14 يوليو 2020
الرئيسية / مقالات و آراء / إذا رأيتم فيّ اعوجاجا فقوموني (رأي حر)

إذا رأيتم فيّ اعوجاجا فقوموني (رأي حر)

يروى عن الخليفة عمر بن الخطاب ـ رضي الله عنه ـ أنه قال: أيها الناس من رأى منكم فيّ اعوجاجاً فليقومه ـ فقام له رجل وقال: والله لو رأينا فيك اعوجاجاً لقومناه بسيوفنا، فقال عمر: الحمد لله الذي جعل في هذه الأمة من يقوم اعوجاج عمر بسيفه؟

أتابع بكثير من الانتباه، اليقظة الكبيرة التي يتعامل بها المجتمع المدني والسياسي والشعبي مع حكومة الوضوح وإعادة الثقة مثلما يريد رئيسها أن يطلق عليها وهي التي ترفع شعار الدولة القوية والعادلة. لذلك ينبغي أن تكون المثال والنموذج الذي يحتذى به من حيث الشفافية والابتعاد عن تضارب المصالح والحرص على مكافحة الفساد وانفاذ القانون.

طبعا دائما، يعامل التلميذ النجيب معاملة صارمة وربما قاسية في بعض الأحيان على عكس التلميذ الكسول الذي تقام له الأفراح عندما يتمكن من إدراك المعدل أو يرتقي بالاسعاف. وعندما تتكون الحكومة من شخصيات عرفت بنظافة اليد والحرص على تطبيق القانون فالتقييم يكون أقسى ويكون الخطأ اشنع.

فليواصل المجتمع محاصرة الحكومة ونقدها عند كل اعوجاج أو خطأ ولتتحمل الحكومة كامل مسؤوليتها في تنفيذ تعهداتها ووعودها ولتكن سلوكيات أعضاءها سلوكيات المسؤول الشريف ولا حرج في الاعتراف بالأخطاء وتصويب الهفوات والسير نحو الأهداف الكبرى التي رسمتها وهي أصلاح المؤسسات وإرساء سياسات عمومية تخدم الشعب وترتقي بالبلاد.

عادل علجان

التعليقات عبر الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *