السبت , 23 فبراير 2019
الرئيسية / الأخبار الجهوية و المحلية / أعلن تمرده على القانون: رئيس بلدية العين يصر على الجمع بين رئاسة البلدية وممارسة مهنته

أعلن تمرده على القانون: رئيس بلدية العين يصر على الجمع بين رئاسة البلدية وممارسة مهنته

رفض خالد معلى رئيس بلدية العين عن حركة النهضة في صفاقس التخلي عن وظيفته كطبيب والتفرغ لمهامه كرئيس بلدية حسب ما يفرضه القانون. وفي حوار صحفي مع موقع الصحفيين التونسيين بصفاقس أكد رئيس البلدية أنه “يعمل كرئيس بلدية وطبيب في نفس الوقت وأن التفرغ ليس ضرورة بل هو عملية ترضيات لبعض الأحزاب والعقد هو شريعة المتعاقدين وعندما ترشحنا للانتخابات لبلدية في فيفري 2018 لم يكن هنالك تفرغ إلا لـ24 بلدية او ما يسمى البلديات الكبرى ولم يأت قانون التفرغ إلا قبل 10 أيام من الإقتراع وفي قلب الحملة الانتخابية فهذا القانون غير أخلاقي وليس له مفعول رجعي فمن غير المعقول تطبيقه في الفترة الحالية….

يذكر أن حزب التيار الديمقراطي قد راسل رئاسة الحكومة من أجل اتخاذ الإجراءات الضرورية لتطبيق الفصل السادس من مجلة الجماعات المحلية الذي ينص على وجوب إعفاء رئيس البلدية لمخالفته الصريحة لشرط التفرغ.

التعليقات عبر الفيسبوك

تعليق واحد

  1. لم يذكر التيار أن خالد معلى قام تطوعا بمهمة رئيس النيابة الخصوصية بالعين وغير المنطقة إلى الأحسن والمواطنين يشهدون بذلك . واليوم هو يمارس رئاسة البلدية بتكليف لاربح من ورائه.
    كيف يدافع التيار عن قانون سيكلف الدولة أموالا طائلة (سيارة وراتب)
    الان مصلحته الانتخابية في خطر أمام شعبية خالد معلى ؟عجبا لحزب كنا نظنه وطنيا فإذا به يشوه الحقائق ويحارب الوطنيين

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *